• ×

نائب رئيس تحرير جريدة (الأهرام) المصرية : معبر رفح غير مجهز لنقل البضائع الى قطاع غزة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
شبكة بيسان الإخبارية || أكد أشرف أبو الهول، نائب رئيس تحرير جريدة (الأهرام) المصرية، أن قرار الحكومة الإسرائيلية، بإغلاق معبر كرم أبو سالم التجاري، يهدف إلى جعل سكان القطاع، ينقبلون على حركة حماس، وأن يضغطوا من أجل وقف الطائرات الورقية.

وقال أبو الهول في تصريحات له : "إن الحكومة الإسرائيلية، شرعت بتنفيذ مثل هذه القرارات القمعية غير الإنسانية، رداً على استمرار إطلاق الطائرات الورقية، والتي أحرقت مناطق في غلاف غزة، حيث إنها تريد تركيع الفلسطينيين وإجبارهم على القبول برؤية ترامب للسلام، والتي تتمثل بفصل غزة عن الضفة الغربية".

وفيما يتعلق بالمزيد من الإجراءات الإسرائيلية، أشار أبو الهول، إلى أن هناك مطالبات إسرائيلية، باستهداف قادة المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، وعلى رأسهم يحيى السنوار، قائد حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، بالإضافة إلى شن حرب أوسع.

وقال: "كافة الإجراءات المتوقعة تعتمد على ردة فعل المجتمع الدولي، بعد إغلاق معبر كرم أبو سالم، وتشديد الحصار على قطاع غزة".

واعتبر أبو الهول، أن احتمالية شن حرب عسكرية رابعة على قطاع غزة واردة، منوهاً في الوقت ذاته إلى أن إسرائيل لوحت بشن هذه الحرب، خاصة وأن الحكومة الإسرائيلية لديها عدد كبير من الوزراء المتشددين، كما أن هناك أعلاماً إسرائيلياً متشدداً يضغط على نتنياهو من أجل شن الحرب.

وقال: "قد تقع الحرب العسكرية الرابعة على قطاع غزة، إلا إذا كانت الرؤية أنها ليست في مصلحة إسرائيل، لانشغالها في ملف آخر، كالملف السوري والإيراني وحزب الله".

وحول إمكانية استبدال (معبر كرم أبو سالم) بـ (معبر رفح) لإدخال البضائع، أوضح أبو الهول، أن معبر رفح غير مجهز مثل أبو سالم من حيث الحجم، لافتاً إلى أن نقل البضائع من الضفة الغربية إلى قطاع غزة عبر (معبر رفح) سيُكلف الكثير.
 270