• ×

شاهد | طفلة تصاب بالسرطان فتظهر الأعراض على توأمها

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
شبكة بيسان الإخبارية || 
يقال إن التوائم المتطابقة تتقاسم مشاعر وأفكارا عدة، حتى أن الألم قد يكون مشتركا في بعض الأحيان، إلا أن هذه الظاهرة في حالة التوأم صوفي وميغان ووكر (11 عاما) أخذت مستوى جديدا كليا.

image

فالفتاتان متطابقتان تماما، حتى أنهما تفعلان كل شيء معا، ولديهما أذواق متطابقة وتحصلان على درجات متطابقة أيضا في المدرسة، ولكن، عندما بدأ وزن ميغان بالانخفاض، وأصبحت شاحبة ومنهكة ودائمة الغثيان، بدت صوفي على ما يرام، وهو ما جعل والداها يشعران بالقلق.كما ورد على موقع"روسيا اليوم".

وعقب الخضوع للفحوصات،، لم يجد الأطباء أي مرض تعاني منه ميغان، وهو ما جعلهم في حيرة من أمرهم.

ولكن الوالدين اكتشفا أن صوفي كانت مصابة بالسرطان، إلا أن أعراض المرض ظهرت على ميغان، وجاء ذلك عندما بدأت حالة صوفي تسوء أيضا وانخفض وزن التوأم من 40 كلغ إلى 35 كلغ.

وتم العثور على "ورم ويلمز" في كلية صوفي، وهو الورم الكلوي الخبيث الأكثر شيوعا لدى الأطفال، وفي حين كانت ميغان تواجه أعراض المرض، كان الورم في كلية صوفي قد نما إلى حجم كبير.

ولكن العلماء لم يتوصلوا حتى الآن إلى تفسير علمي واضح لظهور أعراض مرض ما على أحد التوائم فيما يكون الطرف الثاني هو المصاب به فعليا.

وقد تمت إزالة الورم السرطاني إلى جانب الكلية اليسرى لصوفي، خلال عملية جراحية استغرقت سبع ساعات، وبدأت الطفلة في تلقي العلاج الكيميائي الذي من المقرر أن يستمر، إلى يونيو المقبل.

ويؤكد الأطباء أن الفتاة ستتعافى تماما خاصة وأن فرص الشفاء من هذا النوع من السرطانات لدى الأطفال تبلغ 85%.
 1055