×

  • ×

قيادي بفتح: الحكومة المقبلة ستحكم قطاع غزة وليس فقط الضفة الغربية

قيادي بفتح: الحكومة المقبلة ستحكم قطاع غزة وليس فقط الضفة الغربية
وكالة بيسان للأنباء || وصفت حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح)، الحكومة المنوي تشكيلها، بحكومة الباحثين عن الوحدة الوطنية، والمُهتمين بالمصالحة الفلسطينية، مشيرة إلى أن من يُعاديها يُعادي الشعب الفلسطيني كله.

وقال الناطق باسم حركة فتح، عاطف أبو سيف: من يُريد أن يكون خارج الاجماع الوطني، من الفصائل التي لا تُريد أن تُشارك بالحكومة، فهو حر، ومن يُريد أن يخذل شعبه، ويقف على قارعة الطريق يسُب ويشتم، هذا شأنه، لكن نحن خُدام لشعبنا، وبالتالي نُريد تشكيل حكومة تخدم الشعب، لا أن تخذله.

وعن أماكن نفوذ الحكومة، وهل ستكون حاكمة لقطاع غزة، كالضفة الغربية، لا سيما وأن حركة حماس، التي تحكم غزة، قد لا تسمح للحكومة أن تبسط سيطرتها على القطاع، قال أبو سيف: "هذه الحكومة للشعب الفلسطيني كله، في القدس والضفة وغزة والشتات، ولا علاقة لحماس بها"، مضيفًا: منظمة التحرير الفلسطينية، هي صاحبة الولاية على السلطة، وهي التي تُمثل الكل الفلسطيني، وهذه الحكومة حكومة منظمة التحرير، ومن يُعرقل الحكومة يُعرقل الشعب، والمنظمة، ودولة فلسطين".

وأكد أن مهام حكومة الفصائل، تتركز على ثلاث جبهات، هي اقامة انتخابات في الأراضي الفلسطينية، كما أن القيادة الفلسطينية، ذاهبة لترقية السلطة الفلسطينية، إلى دولة، وأيضًا يوجد عنصر خدماتي للحكومة، ومشاريع من الحكومة السابقة، ستتولى هذه الحكومة تنفيذها، على النحو الأمثل، وفي كافة المناطق التي تُسيطر عليها السلطة.

وختم الناطق باسم فتح، حديثه بالتأكيد على أن حكومة الوفاق قامت بدورها المنوط بها، وقدمت الأفضل رغم الصعوبات التي وقفت في طريقها، من قبل حركة حماس، مضيفًا: "نحن في فتح نُقدر ذلك، لكن آن الأوان، لتشكيل حكومة سياسية فصائلية".
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لوكالة بيسان للأنباء