×

  • ×
Hotellook WW
RaynaTours Many Geos

بيان صادر عن هيئة مسيرات العودة في غزة

بيان صادر عن هيئة مسيرات العودة في غزة
وكالة بيسان للأنباء || 


أصدرت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار، اليوم الاثنين، بيانا صحفيا حول هدم الاحتلال أكثر من 100 شقة سكنية في حي واد الحمص بصور باهر شرق مدينة القدس المحتلة، داعية إلى المشاركة في فعاليات الجمعة الـ68 بعنوان "لاجئي لبنان".

وفيما يلي نص البيان كاملاً :



بيان صادر عن الهيئة الوطنية العليا ل مسيرة العودة وكسر الحصار

يا جماهير شعبنا البطل

لقد كنتم على مدار سنوات طويلة ومريرة من النضال على قدر عالٍ من المسئولية الوطنية وأثبتم بأن كل المؤامرات التصفوية التي تحاك ضد قضيتنا لن تكسر من عزيمة وصمود شعبنا بل ستشكل دافعاً لهم للمضي قدما في مسيرات العودة والحفاظ على الثوابت وكسر الحصار ، فتحيةً كل التحية لكم يا جماهير شعبنا الصامد في مخيمات الصمود والشتات وفي أراضينا المحتلة وفي كل أماكن تواجدكم، وانتم تقدمون التضحيات الجسام في سبيل الفكرة التي تؤمنون بها وهي حتمية النصر والعودة الى فلسطين لا محالة.

تحيةً لشهدائنا و لأسرانا وجرحانا الذين كانوا خط الدفاع الأول أمام أكثر الجيوش إجراماً وإرهاباً في العالم


.إننا في الهيئة الوطنية لمسيرة العودة وكسر الحصار نؤكد على ما يلي:

أولاً: ندعو جماهير شعبنا إلى الحفاظ على ديمومة مسيرات العودة واستمراريتها من خلال تكثيف المشاركة الشعبية السلمية ، على اعتبار ان هذه المسيرات محطةً نضالية يخوضها شعبنا في سبيل إعادة حقوقنا الوطنية وكسر الحصار الظالم عن أبناء شعبنا، كما وتستنفركم الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار للمشاركة في الجمعة ال 68 جمعة (لاجئي لبنان) وذلك لإسنادهم في مطالبهم المحقة على أرض مخيمات العودة شرق القطاع.

ثانياً: إننا ندين ونستنكر بشدة إقدام العدو الصهيوني على هدم أكثر من 100 وحدة سكنية في وادي الحمص بصور باهر في مدينة القدس المحتلة ،هذه الجريمة التي تعد بمثابة جريمة حرب وعملية تطهير عرقي تهدف للقضاء على كل ما هو فلسطيني،و تتنافى مع كل القوانين الدولية.

ثالثاً: إننا نؤكد على أن حق العودة حق ثابت لا يمكن التنازل عنه بأي حال من الأحوال، وإننا في ذات السياق ندين المساس بلاجئي لبنان ونعتبر ذلك من إرهاصات مؤتمر البحرين وتمهيداً لتطبيق صفقة القرن ، إن لاجئي لبنان ضيوف حتى عودتهم إلى أراضيهم التي هجروا منها عام48 فلا مقايضة على حق العودة.

رابعاً: نتوجه بالتحية للشعب الجزائري البطل، شعب المليون شهيد الذي رفع أعلام فلسطين احتفالاً بفوزه بكأس إفريقيا، ما يعكس عمق العلاقة بين شعبين خاضوا التجربة النضالية ذاتها والفارق الوحيد بينهم أن أحدهم انتصر والآخر سينتصر قريباً لا محالة.
المجد للشهداء

الشفاء للجرحى والحرية للأسرى
والنصر لشعبنا ومقاومته الباسلة
الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار
قطاع غزة. الاثنين/ 22/7/2019
 1530
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لوكالة بيسان للأنباء