×

  • ×

"ما خفي اعظم" يكشف معلومات جديدة عن عملية حد السيف بغزة

"ما خفي اعظم" يكشف معلومات جديدة عن عملية حد السيف بغزة
وكالة بيسان للأنباء || 


عرضت قناة الجزيرة، مساء أمس الاحد، برنامج ما خفي أعظم للإعلامي الفلسطيني تامر المسحال، والذي كشف تفاصيل مثيرة تتعلق بعملية التسلل التي قامت بها الوحدة الإسرائيلية الخاصة "سييرت متكال" قبل عام في خانيونس جنوب قطاع غزة وأطلق عليها "حد السيف".

وقال أحد مقاتلي القسام الذين تصدوا للقوة الإسرائيلية الخاصة إن "أحد أعضاء القوة كان يتظاهر أنه كبير بالسن وبيده عكاز وسقطت شنطة تحتوي على مصاحف من يد إحدى مجندات القوة وهو ما زاد من الشكوك حولهم".

وأضاف أنه "أثناء استجواب القوة باغتونا بإطلاق النار واستشهد القائد نور بركة وأحد مساعديه وإصابتي بعد إطلاقي الرصاص تجاه القوة وإصابة قائدها وبدأت عملية المطاردة".

وأوضح أن هدف القوة الإسرائيلية الخاصة التي تسللت لغزة، كان يتمثل في زرع جهاز تجسس على منظومة الاتصالات الخاصة بالمقاومة الفلسطينية.

وأشار إلى أن الوحدة الإسرائيلية الخاصة تسللت عبر ثغرة أمنية بالسياج الزائل شرق خانيونس بعد قصف الاحتلال لأنظمة المراقبة والرصد التابعة للمقاومة قبل أيام من تسلل الوحدة الخاصة.

وكشف القسام أن أحد أفراد القوة دخل قطاع غزة يحمل جنسية برتغالية عبر حاجز ايرز وأدخل معدات واستأجر أماكن في القطاع لصالح القوة الإسرائيلية الخاصة وقد اختفى بعد إفشال القوة.

وأردف أن التحقيقات أثبتت أن الوحدة الخاصة استخدمت معدات دخلت غزة بغطاء منظمة إنسانية دولية.

واكد القسام أن الاحتلال استغل مؤسسة هيوميدكا الدولية الإنسانية عبر "جواو سانتوس" أحد مسؤولي المناطق في المنظمة التي ادعت أنه كان يعمل متطوعا فيها، وقد دخل غزة عبر ايرز وأدخل معدات واستأجر أماكن لصالح القوة الصهيونية الخاصة وتم العثور على كافة الأجهزة التي جلبها لغزة.

من جهته، أكد ضابط سابق بوكالة الإستخبارات الأمريكية لبرنامج "ما خفي أعظم" أن إسرائيل جازفت بقوتها من أجل الحصول على معلومات عن حركة حماس وذراعها العسكري بسبب قلة المعلومات لديها.

يذكر أن قوةٌ إسرائيلية خاصة تسللت بتاريخ 10/11/2018م تسللت في المناطق الشرقية من خانيونس مستخدمةً مركبةً مدنية، والتي تم اكتشافها من قبل قوة أمنية تابعة لكتائب القسام وقامت بتثبيت المركبة والتحقق منها.

واستشهد القيادي في كتائب القسام نور بركة على إثر عملية حد السيف، ثم حاولت المركبة الفرار بعد أن تم إفشال عمليتها، ووقع اشتباك مسلح أدى لمقتل ضابط إسرائيلي وإصابة آخر، فيما استشهد 6 فلسطينيين آخرين بفعل قصف طائرات الاحتلال، حيث يعرض برنامج ما خفي أعظم على قناة الجزيرة تفاصيل جديدة حول العملية.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لوكالة بيسان للأنباء