×

  • ×

مسؤول بالصحة الإسرائيلية يحذر: لن يكون هناك مفر من ضم مناطق السلطة الفلسطينية طبيًا

مسؤول بالصحة الإسرائيلية يحذر: لن يكون هناك مفر من ضم مناطق السلطة الفلسطينية طبيًا
وكالة بيسان للأنباء || 


حذر مسؤول كبير في وزارة الصحة الإسرائيلية من انتشار فيروس كورونا في مناطق السلطة الفلسطينية ، حيث لن يكون هناك مفر من ضم أراضي الضفة الغربية إلى إسرائيل طبيًا.

ونقلت القناة 12 الإسرائيلية عن المسؤول الكبير قوله ان اسرائيل وأراضي السلطة الفلسطينية هي "أدوات متداخلة"، من حيث الوباء وإمكانية انتشار الفيروس ، لذلك، يجب توحيد الجهود في إسرائيل والسلطة الفلسطينية لتحديد المرضى وعلاجهم.

ووصف المسؤول السلطة الفلسطينية بأنها "ثقب أسود" في كل ما يتعلق بعدد المرضى وفي الواقع لا توجد طريقة لمعرفة عدد المرضى في أراضيها.

ويوجد حاليا في مناطق السلطة الفلسطينية 134 مريضا تم التحقق من إصابتهم بفيروس كورونا.

وبحسب المسؤول في الصحة الإسرائيلية فإن العدد المنخفض نسبيًا لا يعكس الوضع الحقيقي، نظرًا لقلة عدد الاختبارات التي أجريت في هذه المناطق: حتى الآن، تم إجراء 6800 اختبار في جميع مناطق الضفة الغربية ، حتى في الشرق، حيث تم اكتشاف 70 مريضاً تم التحقق منهم حتى الآن، فإن العدد الحقيقي للعدوى أكبر بكثير والآن، يطالب السكان بإنشاء نقطة اختبار في منطقة عطاروت.

ووفقا للقناة فإنه وعلى الرغم من الادعاءات القاسية، يدعي سكان في السلطة الفلسطينية أن الحكومة الفلسطينية تتصرف بجدية شديدة في مكافحة الفيروس ، سكان القرى مطوقون – لذلك لا يمكنهم الخروج، وسكان المدن يخضعون لحظر التجول ولا يمكنهم النزول إلى الشوارع.

وعلق المدير العام السابق لوزارة الصحة البروفيسور غابي بارباش، على التقرير، ووافق على أن هذه مشكلة خطيرة، وأوضح أن "السلطة الفلسطينية جزء لا يتجزأ مما يحدث في إسرائيل".

وقال: "أتحدث بشكل رئيسي عن القدس الشرقية التي هي جزء لا يتجزأ من السلطة الفلسطينية، التنقل هناك حر، وما يحدث هناك سيحدث هنا".

وأضاف البروفيسور بارباش: "السلطة الفلسطينية تبذل الجهود حقاً ونحن لا نساعدها بما يكفي لإجراء استطلاعات بهدف احتواء ما يجري هناك ، هذا سيصل إلينا أيضًا، وليس لدينا القدرة على تلبية احتياجاتهم لأننا في وضع صعب أيضًا ، يجب مساعدتهم في السيطرة على ما يجري هناك."

وأعلن الناطق باسم الحكومة إبراهيم ملحم، تسجيل 15 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع الإجمالي إلى 134.

وقال ملحم، في مؤتمر صحفي، إن "بين الإصابات الـ15، 9 عمال يعملون داخل مستوطنة إسرائيلية، والبقية مخالطون للعمال في بلداتهم بمحافظة رام الله ".

ومن ضمن الإصابات الـ134 التي تحدث عنها ملحم، 12 في قطاع غزة ، والباقي بالضفة الغربية.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لوكالة بيسان للأنباء