×

  • ×

نقابة الصيادين بغزة تكشف ما جدّ بشأن مصير "الصيّادين الثلاثة"

نقابة الصيادين بغزة تكشف ما جدّ بشأن مصير "الصيّادين الثلاثة"
وكالة بيسان للأنباء || 


كشفت نقابة الصيادين في غزة ، صباح اليوم الجمعة 25 سبتمبر 2020، عن معلومة تفيد بأن السلطات المصرية أطلقت نيرانها باتجاه قارب صيد فلسطيني يحمل ثلاثة أشخاص من دير البلح وسط قطاع غزة.

وأضافت في بيان نشرته عبر فيسبوك، "وصلتنا معلومة أولية تفيد بإصابة اثنين من الصيادين واعتقال الثالث، ومصادرة المركب، وعليه الصيادان المصابان، والصياد الثالث، واقتيادهم لجهة غير معلومة طرف الجانب المصري".

وأشارت في بيانها إلى أنه لم يعرف بعد مصيرهم حتى اللحظة، مؤكدة بأن أسمائهم هم محمود محمد ابراهيم زعزوع-ياسر محمد ابراهيم زعزوع-حسن محمد ابراهيم زعزوع.

ومن جانبه، أفاد مسؤول لجان الصيادين في غزة زكريا بكر، مصادرة الجانب المصري لقارب صيد على متنه 3 صيادين في عرض البحر.

وأضاف بكر في حديث لإذاعة صوت الأقصى، أن القارب تعرض لإطلاق نار دون أي تفاصيل تحدد مصير هؤلاء الصيادين الثلاثة.

وأشار إلى أن الصيادين الثلاثة هم ثلاثة أشقاء من عائلة الزعزوع بدير البلح وسط قطاع غزة.

وكتب بكر في منشور له عبر صفحته على "فيسبوك، بأن الحديث يدور عن استشهاد صيادين واعتقال ثالث، وهم أشقاء من عائلة الزعزوع، وما زالت الأمور غير واضحة، خاصة وأن الحادث في البحر من الجهة المصرية.

في حين كتب في منشور آخر بعده، "ما زالت الامور غير واضحة حول حادثة مركب الصيد ننتظر التأكيد من المصادر الرسمية خاصة الفلسطينية أو المصرية"


Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لوكالة بيسان للأنباء